القائمة الرئيسية

الصفحات

فرنسا نكلف جوجل غرامة مالية بقيمة 167 مليون دولار بسبب قواعد الإعلانات غير المتوقعة


بعد تحقيق دام أربع سنوات، فرضت فرنسا غرامة مالية على شركة جوجل بقيمة 150 مليون يورو (أي 167 مليون دولار) وذلك بسبب الإعلانات غير الشفافة وغير المتوقعة، وبهذا تنضم فرنسا إلى قائمة دول كثيرة تحاول تغريم جوجل مؤخرًا لأسباب مختلفة.

بدأ التحقيق بعدما إتهمت شركة Gibmedia الفرنسية جوجل بتعليق حسابها في google Ads دون سابق إنذار، ووفقًا لوكالة رويترز، يزعم المنظم الفرنسي أنه من خلال تغيير شروط الاستخدام والقواعد حسب الرغبة، وأساءت جوجل استخدام قوتها السوقية وتخطط جوجل لاستئناف القرار.

تدير مجموعة Gibmedia مواقع ويب متعددة والتي تقدم كل شيء تقريبًا بدءًا من تنبؤات الطقس إلى الشركات والاتجاهات وتزعم جوجل أن الشركة قد عرضت إعلانات مخادعة في بيانها لمنصة Engadget.

و تقول شركة جوجل في بيان لها :

يتوقع الناس أن يتمتعوا بالحماية من الإعلانات الاستغلالية والمسيئة، وهذا هو ما تهدف إليه سياساتنا الإعلانية، وكانت شركة Gibmedia تعرض إعلانات لمواقع الويب التي خدعت الناس في تكاليف الخدمات بشروط فواتير غير واضحة، ولا نريد هذه الأنواع من الغعلانات على أنظمتنا لذلك قمنا بتعليق حساب الشركة لحماية المستهلكين من الأذى.

لم تكن هذه المرة الأولى في تغريم جوجل ، بل كان هناك الكثير فمثلًا غرامة قدرها 100 ألف يورو في عام 2011 لجمع بيانات غير لائقة أثناء عمليات المسح في خدمات التصوير للشوارع، وغرامة قدرها 150 ألف يورو في عام 2014 بسبب انتهاكات قوانين الخصوصية و100 ألف يورو أخرى في عام 2016 لخرقها إحدى القوانين، وفي الآونة الأخيرة فرضت فرنسا غرامة على الشركة بقيمة 57 مليون دولار لفشلها في تقديم سياسات موافقة على البيانات تتسم بالشفافية، ووافقت جوجل على دفع 1.1 مليار دولار لفشلها في إعلان أنشطتها الضريبية بشكل صحيح في البلاد.

كما اقترح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماركون فرض ضريبة 3% على الإيرادات المحققة من الخدمات الرقمية في فرنسا، وردًا على ذلك هدد الرئيس ترامب بفرض ضريبة على النبيذ الفرنسي، وفي الأخير توصلا إلى اتفاق من المتوقع أن يخفف العبء الضريبي، لكنه لن يمنع من وجودها.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات